لود نمر، 27عاماً، تسكن قرية سلفيت –بديا، متزوجة و أم لطفلة، تعمل كتاجرة في قريتها، بدأت مشروعها حين حصلت على قرضها الأول من شركة أصالة للتنمية والإقراض، وافتتحت مشروع محل لبيع الملابس بعد أن كانت تبيع بعض القطع في بيتها. تعرفت خلود على شركة أصالة عن طريق الترويج لمرشدات الإقراض وقد شجعها زوجها وعائلتها للمسارعة في أخذ القرض و تضخيم مشروعها بأن يكون محل مستقل ووسط التجاري في منطقة بديا وبالفعل تشجعت خلود و توجهت إلى مكتب أصالة في محافظة نابلس وأخذت قرض بقيمة $2000و بدأت بالفعل بالصعود للدرجة الأولى لسلم النجاح واستأجرت محلاً في وسط بلدة بديا لتكون صاحبة محل تجاري لبيع الملابس